مساحة اعلانية

موضوع عشوائي

آخر المواضيع

بالصور - تاكسي طائر يحلق في سنغافورة للمرة الأولى

Volokepter
تاكسي طائر يحلق في قلب سنغافورة للمرة الأولى
حلقت سيارة أجرة مثل طائرة بدون طيار فوق الساحل في قلب سنغافورة يوم الثلاثاء ، وهي أول تجربة من نوعها، وتتوقع الشركة الألمانية Volokepter أن تحدث المنشأة الجديدة ثورة في قطاع النقل في المدن المزدحمة.

أفادت وكالة الأنباء الفرنسية أن الطائرة المكونة من 18 مروحة أقلعت بقيادة طيار على ارتفاع عال وحلقت لمدة دقيقتين و 30 ثانية حول منطقة خليج مارينا وحلقت مركبة الأجرة هذه، العاملة بالبطاريات والتي تتسع لشخصين، بهدوء عبر ناطحات السحاب
Volokepter
Volokepter
الطائرة التي تشبه المروحية الصغيرة والتي تعمل بتكنولوجيا مماثلة للطائرات المسيرة، يمكنها التحليق بشكل مستقل، لكن وجود الطيار فيها أثناء الاختبار كان لأسباب تتعلق بالسلامة.

وقد أجرت الشركة اختبارات لهذه الطائرة في مدن أخرى وبلدان منها هلسنكي وألمانيا ولاس فيغاس، لكن تجربة سنغافورة هي الأولى التي تجرى في قلب مدينة.

ويتوقع أن تكون سنغافورة من بين المدن الأولى التي تحصل على هذه الخدمة مع توقع توفيرها تجاريا في غضون عامين إلى 4 أعوام. وتأمل الشركة، بعد ذلك، تقديم المركبات في مدن آسيوية أخرى تعاني من مشكلة الاختناق المروري.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة فلوريان رويتر: "نعتبر آسيا عموما فرصة هائلة للاستفادة من هذه التكنولوجيا، ونعتزم أن يكون لها حضور قوي فيها يبدأ من هنا في سنغافورة".
Volokepter
وأوضح أن الشركة تريد تقديم الخدمة لمدن مثل جاكرتا ومانيلا وبانكوك، وكذلك في أجزاء من الهند والصين.

وتعاني الكثير من المدن الآسيوية الكبرى من الاختناقات المرورية التي تضع ملايين المسافرين في مواجهة رحلات طويلة، وقد تتسبب في تأخير المديرين التنفيذيين الذين يحاولون الوصول إلى المطارات أو إلى اجتماعات مهمة في الوقت المحدد.

وأضاف رويتر أنه في الصين، تعتزم "فولوكوبتر" إقامة شراكة مع شركة "جيلي" لصناعة السيارات التي تملك حصة في الشركة الألمانية لإنتاج مركبات تاكسي طائر للسوق الصينية.

وستستخدم هذه المركبات في سنغافورة لتوفير سفر سريع على طرق معينة مثل طريق خليج "مارينا باي" إلى جزيرة "سنتوسا"، التي تضم الكثير من مناطق الجذب السياحي والفنادق الفاخرة، أو لنقل الناس من السفن الراسية قبالة الشاطئ إلى الميناء.

الكــاتــب

    • مشاركة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ فلاما للمعلوميات 2019 ©